best-hospital-middle-east-aortic-center
الفيزيولوجيا الكهربية

تعنى الفيزيولوجيا الكهربية للقلب أساساً باضطرابات ضربات القلب، وهى تخصص فرعى فى طب القلب الإكلينيكى تطور تطوراً هاماً وجذرياً فى السنوات العشرين الماضية، وقد أُدخلت تطورات كبيرة فى مجال رصد اضطرابات القلب والعلاجات التداخلية مثل إجراءات الإجتثاث بالقسطرة وزرع الأجهزة داخل القلب.

ومع ظهور التكنولوجيا الأكثر تطوراً أصبحت اضطرابات نبضات القلب الأكثر تعقيداً مثل الرجفان الأذينى أو تسارع نبضات القلب البطينى المرتبط بالندوب من الاضطرابات التى تستجيب للعلاج عن طريق التوسيع أو الإجتثاث بالقسطرة. بل إن عدم انتظام ضربات القلب الذى يهدد حياة المرضى الذين يعانون من اعتلال عضلة القلب أو مرض اعتلال قنوات القلب قد أصبح من الممكن علاجه الآن عن طريق أجهزة تنظيم ضربات القلب التى تزرع فى الجسم. وهناك أيضا أمل جديد للمرضى الذين يعانون من قصور فى القلب من خلال العلاج الذى يُسمى بإعادة مزامنة القلب (CRT).

ونحن دائماً ملتزمون فى دار الفؤاد بتقديم أفضل مستوى من الرعاية مع أحدث ما وصلت إليه التكنولوجيا. وفى عام 2012 تم تجديد شامل لنظام تسجيل الدراسة الكهربية للقلب بإدخال نظام EP-Work Mate–4 وهو أحدث نظام تسجيل والقادر على تسجيل أوضح إشارة بين الأنظمة الأخرى المتاحة.

وقد تم أيضا إدخال أحدث إصدار لنظام (Velocity Ver.3) الذى يوفر دقة لا مثيل لها وكذلك البرامج التى تسمح بإجراء الاجتثات فى حالات الرجفان الأذينى والخفقان الأذينى وعدم انتظام دقات القلب الأذينى وتسرع القلب البطينى الناتج عن الندوب وتسرع القلب البطينى المجهول السبب. وبإدخال هذا النظام أصبحت دار الفؤاد المستشفى الخاص الوحيدة فى المنطقة التى توفر تقنية التصوير ذى الأبعاد الثلاثية للإجتثاث بالقسطرة .

وقد بدأ أيضا العمل فى سنة 2012 فى العيادة المتخصصة لعدم انتظام ضربات القلب لعلاج الرجفان الأذينى، وهناك خطط للتوسع قريباً. ولأنها أول عيادة متخصصة فى الرجفان الأذينى فى البلاد فهى مُخصصة بالكامل لعلاج ذلك بتقديم قرارات واختيارات العلاج المناسب والخاص بكل حالة ويشمل ذلك الإجتثاث بالقسطرة وتقويم نظم القلب وكذلك جراحة زرع غالق ذائدة الأذين الأيسر.

وقد استطاعت دار الفؤاد من خلال الإلتزام بالمعايير الدولية للرعاية فى مجال الفيزيولوجيا الكهربية (EP) أن تشارك فى تجربة جهاز لشركة مصنعة رئيسية مع مراكز أخرى متعددة الجنسيات. وبالإضافة إلى ذلك فإن دار الفؤاد معترف بها من قبل الرابطة الأوروبية لنظم القلب كمركز للرجفان الأذينى، ويؤكد هذا الاعتراف الدولى مكانة دار الفؤاد كمركز متميز فى الفيزيولوجيا الكهربية ليس فى مصر فحسب بل فى المنطقة كلها .

ويرجع الفضل إلى الأخصائيين المتميزين فى الفيزيولوجيا الكهربية والأخصائيين الأجانب الذين يقومون بزيارات دورية لدار الفؤاد فى النمو الملحوظ لإجراءات الاجتثاث بالقسطرة ولزرع أجهزة تنظيم ضربات القلب بمعدلات نجاح ممتازة تعادل المعدلات الدولية.

دار الفؤاد تقوم بعلاج

يقوم أطباء الفيزيولوجيا الكهربية وهم أيضا خبراء فى العلاج والمتابعة الطويلة الأجل لأنواع عديدة من ضربات القلب غير المنتظمة ، وتشمل:

الرجفان الأذينى
متلازمة وولف باركينسون وايت (WPW)
كتلة القلب
متلازمة كيوتى الطويلة
توقف القلب المفاجئ ( السكتة القلبية)
تسرع القلب البطينى
التقلصات البطينية المبكرة
وأنواع أخرى عديدة .

©2017 جميع الحقوق محفوظة لمستشفي دار الفؤاد